للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : السبت 6 يناير 2018 ساعة 21:43
Share/Save/Bookmark
فتح الانتفاضة في ذكرى انطلاقتها “نحو انتفاضة شاملة”
فتح الانتفاضة في ذكرى انطلاقتها “نحو انتفاضة شاملة”
 
 
القدس المحتلة (اسلام تايمز) - كتب خليل موسى موسى..حقيقةٌ يرسخها تراكم الأحداث الجارية عبر الزمن بأنه كلما ازداد عمر الثورة الفلسطينية، ازدادت بالمقابل فتوة شعبها، حيث أن الجيل الفلسطيني الجديد في غالبيته العظمى بات يحمل خبرات من تجارب جميع الأجيال السابقة.
 
هذه الحقيقة توثقها أيضاً خطوات الغليان الحالية نحو انتفاضة فلسطينية شاملة لكل الأراضي المحتلة، لتمتد نحو بلدان الشتات، العربية منها والصديقة وحتى الدول التي تتخذ الحياد صفة ديبلوماسية في المحافل الدولية.

فخلال حفل استقبال أقامته حركة فتح الانتفاضة في دمشق بمناسبة الذكرى 53 لانطلاقتها، أكد ياسر المصري القيادي في الحركة وعضو المكتب السياسي – مسؤول الإعلام، في تصريح خاص لموقع قناة المنار، ان الثورة الفلسطينية تجاوزت أكثر من 100 عام، أي منذ ما يقارب وعد بلفور، شهدت العديد من الهبات الشعبية والانتفاضات، منها ثورة البراق وثورة 1936، وانتفاضة 1978 مروراً بانتفاضة الأقصى 2000، وصلاً إلى ما تشهده القضية الفلسطينية اليوم.وكل هذه الهبات إنما هي تعبير فعلي عن رفض الشعب الفلسطيني لكل مشاريع الصهيونية التي تحاول تهويد هذه الأرض الفلسطينية، وهي دليل ايضاً أن الشعب الفلسطيني لم يرضخ في أي يوم من الأيام لأي كيان غاصب لهذه الأرض الفلسطينية.

المصري وخلال حديثه لموقع المنار في حفل الاستقبال استغل المناسبة للحديث عن المخاطر التي تواجه القضية الفلسطينية من محاولات ترامب، وما يسمى بصفقة العصر، ووجوب مواجهتها بكل الأساليب، حيث انتفض الشعب الفلسطيني كاملاً في وجه هذه المخاطر التي تستهدف فلسطين وشعبها.

وقال ان هذه الخطوات الصهيوأمريكية الأخيرة وبرغم ما تحمله ممن مخاطر إلا أن المسؤول الإعلامي في حركة فتح الانتفاضة اعتبرها فرصة إيجابية لناحية إعادة القضية الفلسطينية إلى الواجهة وتوحيد أبناء الشعب الفلسطيني كاملاً، وأدت إلى انتفاضة ما زالت في باكورتها مدعومة بمحور المقاومة كاملاً، المحور الذي يراه المصري بأنه صاحب الدور الكبير في الدفاع عن القضية الفلسطينية.

واعتبر المتحدث أيضاً أن هذا المحور سينتصر للقضية الفلسطينية، خاصة أن الحرب على سورية أصبحت في خواتيمها، وهي محسومة لصالح محور المقاومة المنتصر من خلال التضحيات التي يقدمها، واعتبر ان انتصار سورية في هذه الحرب هو خطوة أساسية لانتصار وتحرير فلسطين.

حفل الاستقبال بهذه المناسبة في مقر حركة فتح الانتفاضة بدمشق، حضره العديد من الشخصيات الفلسطينية الممثلة لغالبية التنظيمات الفلسطينية كما حضره ممثلون عن القيادة السورية وعن المقاومة في حزب الله، إضافة لحضور عدد من مثلي الفعاليات الشعبية الفلسطينية، حاملاً شعار “نحو انتفاضة فلسطينية شاملة”.
 
رقم: 695336