للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الأحد 19 نوفمبر 2017 ساعة 20:15
Share/Save/Bookmark
ألف يوم على حصار الشعب اليمني.. والأزمة تتصاعد
ألف يوم على حصار الشعب اليمني.. والأزمة تتصاعد
 
 
خاص (اسلام تايمز) - يعيش اليمنيون تحت الحصار منذ حوالي ألف يوم تقريباً حينما بدأ العدوان منتصف آذار عام 2015 ، حين تم إغلاق كافة المنافذ لتغلق معها أبواب الحياة بوجه مئات الآلاف من أبناء من الشعب اليمني.
 
فمن الحظر الجوي إلى البحري والبري ، جميعها أدت إلى تفاقم تبعات العدوان على اليمنيين ، فلا دواء ولا غذاء ولا مواد أساسية تعينهم على مواصلة الحياة ومواجهة الأمراض التي تفتك بالآلاف منهم وخاصة من الأطفال.

وتقوم قوات العدوان بتشديد الحصار بشدة أكبر مع إغلاقها ميناء الحديدة حيث تم منع وصول الادوية والأغذية والمشتقات النفطية وانعدام هذه الأشياء في اليمن خاصة في المناطق الخارجة عن سيطرتهم واحتلاهم وواقعة تحت إدارة الجيش اليمني واللجان الشعبية ، ليصبح الوضع كارثي مع ارتفاع الأسعار وانقطاع الرواتب المتوقفة منذ 14 شهرا بسبب نقل البنك المركزي من العاصمة صنعاء الى عدن الواقعة تحت احتلال العدوان.

كما أن تفشي الكوليرا بات يهدد ملايين المواطنين بسبب تدهور أوضاع النظافة والصرف الصحي وانقطاع إمدادات المياه، بالإضافة لنقص الدواء وتعطل المنشآت الصحية والخدمية ونقص الكوادر العاملة في القطاع الصحي، ما ينذر بكارثة صحية تضاف لمجمل الكوارث التي تنجم عن العدوان السعودي الأمريكي.

والتشديد في الحصار ومنع وصول المساعدات الأممية الى اليمن يزيد من معاناة المواطنين، وهذا كله بسبب عدم استسلام اليمن للعدوان وبسبب انهزام قواته لاتي تقودها السعودية في العديد من الجبهات وجراء فشلهم الذريع الذي يشهده العالم مقابل الصمود والصبر اليمني.

وتتصاعد حدة الأزمة الانسانية في اليمن بفعل العدوان والحصار على جميع الخدمات في البلاد، وهناك ملايين الأشخاص ينتظرون الموت وأضحوا بحاجة ماسة وعاجلة للإمدادات الغذائية.
 
رقم: 684448