0
الاثنين 7 أيار 2018 ساعة 14:13

الشاهد: تونس تعيش مرحلة بناء ولا تراجع عن الديمقراطية في البلاد

الشاهد: تونس تعيش مرحلة بناء ولا تراجع عن الديمقراطية في البلاد
واعتبر الشاهد في كلمة بثها النلفزيون الرسمي التونسي مساء أمس الأحد، أن نسب المشاركة الضعيفة تعد مؤشرا سلبيا داعيا كل مكونات الساحة السياسية إلى التقاط هذه الرسالة و العمل على تطوير خطابها السياسي واستعادة ثقة المواطنين التي قال إنها "أساس مواصلة البناء الديمقراطي ". مبينا أن الهدف من المرحلة المقبلة "توجيه الخطاب السياسي إلى ما ينفع التونسيين في مشاغلهم اليومية".

وأكد في هذا الصدد أن نجاح تونس، في إجراء انتخابات حرة و نزيهة هو "رسالة إلى العالم بأن النموذج التونسي لا يزال متواصلا ولا يزال ناجحا وفي حاجة إلى دعم كبير"، وحث أعضاء المجالس البلدية الذين تم انتخابهم إلى "أن يكونوا في خدمة كل المواطنين دون استثناء " مشيرا إلى أن المرحلة المقبلة "مرحلة عمل ".

وجاءت كلمة رئيس الحكومة التونسية مباشرة بعد انتهاء عملية التصويت للانتخابات المحلية التي كانت رهانا كبيرا لعدة أطراف نظرا للصلاحيات التي تتمتع بها المجالس البلدية المنتخبة، وتشير أغلب الإحصائيات أن حركة النهضة الإسلامية تتقدم فيها بعدد مريح من القائمات مقابل تراجع ملحوظ لحزب نداء تونس الحاكم.
مصدر : اسلام تايمز
رقم : 722843
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم