1
الاثنين 14 أيار 2018 ساعة 10:37

أبرز التطورات على الساحة السورية 14-5-2018

أبرز التطورات على الساحة السورية 14-5-2018

درعا وريفها:
– دارت اشتباكات بين فصائل “الجيش الحر” والمجموعات المرتبطة بداعش عند أطراف بلدات حيط والجبيلية والشيخ سعد بريف درعا الغربي، وسط قصف متبادل من الطرفين.

دير الزور وريفها:
– اتجهت حشود عسكرية ضخمة لـ “قسد” نحو الحدود السورية _العراقية من ضمنها آليات ترفع العلم الأمريكي.

الرقة وريفها:
– اعتقلت “قسد ” 20 شاباً بهدف “التجنيد الإجباري” خلال مرورهم على حواجزها المنتشرة في مدينة الرقة.

حلب وريفها:
– سقطت عدد من القذائف الصاروخية على حي شارع النيل في مدينة حلب، مصدرها المجموعات المسلحة.

– وصلت قوافل مسلحي ريف دمشق الجنوبي وعوائلهم إلى مخيم بلدة جنديرس جنوب غرب مدينة عفرين في ريف حلب الشمالي الغربي بعد أن كانت عالقة عند معبر “أبو الزندين” عند أطراف مدينة الباب في ريف حلب الشمالي الشرقي بعد  سماح الجيش التركي لهم بالعبور.

ـ قتل مسلحان اثنان من “هيئة تحرير الشام” على طريق قرية كفركرمين في ريف حلب الغربي جراء إطلاق النار عليهما من قبل مسلحين مجهولين.

إدلب وريفها:
ـ دارت اشتباكات بين “هيئة تحرير الشام” و3 مسلحين مجهولين على الطريق الواصل بين بلدتي سلقين _إسقاط في ريف إدلب الشمالي الغربي، أسفرت عن إصابة أحد المسلحين المجهولين.

المشهد المحلي:
ـ أكدت مصادر مطلعة على تطورات ملف جنوب غرب سورية لصحيفة الوطن السورية، أن الأرضية باتت مهيأة لإبرام اتفاق جديد بين الدول الضامنة لمسار أستانا حول جنوب غرب البلاد، بعد انقضاء مهلة اتفاق “منطقة خفض التصعيد” الموقع في 11 تشرين الثاني العام الماضي بين روسيا وأميركا والأردن، والمحدد بستة أشهر.

ووفق المصادر فإن الاتفاق الجديد قد لا ينسف الاتفاق السابق بالكامل إنما قد يكون تطويراً له، حيث من المرجح أن يكون بتسمية جديدة، على الرغم من أن الولايات المتحدة الأميركية ليست طرفاً من أطراف “أستانا”، واتفاق الجنوب الذي انتهى الخميس الماضي تم توقيعه خارج إطار هذا المسار

ـ دخل رتل عسكري تركي من معبر كفرلوسين في ريف إدلب الشمالي وتوجهه نحو جبل شحشبو بريف حماة تمهيداً لإقامة نقطة مراقبة في قرية ميدان غزال المطلة على منطقة سهل الغاب.

ـ قالت تنسيقيات المسلحين إن مفاوضات تجري بين تركيا وروسيا تمهيداً لفتح الأوتوستراد الواصل بين مدينة حلب وتركيا. واضافت التنسيقيات أن وفدا من القوات الروسية دخل يوم أمس، برفقة قوات تركية الى اجزاء من الاوتوستراد بهدف وضع نقاط مراقبة على عدة مناطق منه.

المشهد الدولي:

ـ أعلنت وزارة الخارجية الكازاخية انطلاق الجولة التاسعة من محادثات أستانا بمشاركة جميع الأطراف في العاصمة الكازاخية، حيث بدء اجتماع بين الوفد الايراني والروسي.
وبحسب تصريحات مسؤول وفد المعارضة إلى أستانا، المدعو أحمد طعمة، ستركز هذه الجولة على نقطتين أساسيتين هما ملف المعتقلين وإكمال نشر نقاط المراقبة التركية في إدلب.

في السياق، قالت الخارجية الكازاخية، أن واشنطن امتنعت عن ارسال وفد بصفة مراقب للمشاركة في جولة استانا.

من جهته أكد المبعوث الروسي الخاص إلى سوريا ألكسندر لافرنتييف، ان غياب واشنطن عن أستانا 9 سيعني عدم دعمها للجهود الدولية في السورية سلمياً.
 
رقم : 724592
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم