0
الثلاثاء 15 أيار 2018 ساعة 21:48

هكذا ردّت طهران على الجريمة الأخيرة للصهاينة بحق الشعب الفلسطيني

هكذا ردّت طهران على الجريمة الأخيرة للصهاينة بحق الشعب الفلسطيني

هذ وقد جاء في بيان الحكومة الإيرانية، أنه في يوم أمس والذي صادف يوم النكبة، الذكرى السنوية لاحتلال فلسطين وتأسيس الكيان الصهيوني اللقيط؛ شهدت الأراضي المحتلة مرة أخرى وكما في السنين الـ 70 الماضية، قتل العشرات وإصابة الآلاف من الفلسطينيين العزّل على يد الصهاينة المحتلين.

وتابع البيان بالقول إن مجزرة يوم أمس بحق المحتجين سلمياً على الاحتلال والعدوان، تأتي في حين أن الإدارة الأمريكية كانت تقيم حفلاً لإجرائها غير القانوني في نقل سفارتها إلى القدس الشريف، وذلك بمناسبة يوم النكبة.

وأعربت الحكومة الإيرانية في بيانها عن الأسف لتحرك بعض مسؤولي دول المنطقة في مسار الصداقة والتطبيع مع الكيان الصهيوني، الأمر الذي زاد من وقاحة هذا الكيان لاستمرار ارتكاب جرائمه المعادية للإنسانية، مضيفة إن الوقت قد حان ليخرج المجتمع الدولي من صمته الطويل ويعمل على إنهاء الاحتلال وضمان حقوق الفلسطينيين باعتبارهم أصحاب الأرض الأصليين.. وبالتالي العمل على إنهاء أطول أزمة في الشرق الأوسط والتي تنشأ منها سائر الأزمات في المنطقة.

وضمن استنكارها الشديد للجرائم الصهيونية الأخيرة والتي ترتكب في سيناريو مشترك مع الإدارة الأمريكية باعتبارها أكبر ناقض للعهود والقوانين الدولية والأعراف الإنسانية، دعت حكومة الجمهورية الإسلامية الإيرانية ضمير المجتمع الدولي وخاصة الشعوب المسلمة في المنطقة والدول الإسلامية إلى الدفاع عن المبادئ الإنسانية وحق الشعب الفلسطيني.

واختتم البيان بأن حكومة الجمهورية الإسلامية الإيرانية لن تدّخر جهداً من خلال مواصلة المشاورات الإقليمية والدولية لدعم القضية الفلسطينية المشروعة، وترى أحداثاً كجريمة الصهاينة يوم أمس، بأنها جريمة ضد البشرية، واختبار تاريخي لجميع من يتولون المسؤولية ولديهم صلاحيات مؤثرة وخاصة في الدول الاسلامية
 
رقم : 725013
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم