0
السبت 17 تشرين الثاني 2018 ساعة 23:58

بالصور...قبائل بصنعاء تعلن الاستمرار في التصعيد الشامل

وأكدت قبائل سنحان وبني بهلول وبلاد الروس في بيان الوقفة الاستمرار في مواجهة العدوان السعودي الأمريكي الهمجي الذي استباح كل شيء في بلدنا الحبيب وأنه كلما زاد الضغط على الورقة الاقتصادية كلما دفعنا بأبنائنا إلى الجبهات مشيرين الى انه كل ما يحدث من انهيار اقتصادي وتدهور للعملة الوطنية أنه بسبب المرتزقة والعدوان.

ودعا المشاركون في الوقفة كافة أبناء الشعب اليمني إلى النفير العام والحشد والجهوزيه التامة ومواجهة تصعيد العدوان في جبهة نهم والساحل الغربي وكل الجبهات ونؤكد علی الاستمرار في رفد كل هذه الجبهات بالمقاتلين الاشداء وقوافل العطاء والجود والكرم وإلى المشاركه الفاعله والكبيرة والحضور المشرف في الفعالية المركزية بالعاصمة صنعاء بمناسبة المولد النبوي الشريف .

وفيما يلي نص البيان : 

بسم الله الرحمن الرحيم
بيان الوقفة القبلية التصعيدية المسلحة لأبناء قبائل سنحان وبلاد الروس وبني بهلول  تحت عنوان " مواجهة التصعيد بالتصعيد في كل الجبهات و ودعوه الی النفير العام والحشد والتعبئه العامة في مواجهة قوی العدوان والشر " 

الحمد لله القائل " ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز " والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين ورضي الله عن أصحابه المنتجبين.

ضمن الفعاليات المجتمعية والتوعوية لمشروع ثبات وانتصار ومواجهة التصعيد وفعاليات المولد النبوي الشريف 1440ه 

 يواصل مشائخ ووجهاء و أبناء قبائل بني بهلول وسنحان وبلاد الروس  بمحافظة صنعاء معركة الدفاع عن الارض و العرض و الدين والشرف ضد حثالة أهل الأرض من المرتزقة والمنافقين وقوی العدوان والشر أذناب اليهود والنصارى وبكل إصرار وعزيمة وتحمل للمسئولية، إن هذه اللقاء الذي بعنوان "مواجهة التصعيد بالتصعيد" ودعوة للنفير العام والجهوزيه التامة ومواجهة حملات الكيد والإرجاف وسياسة التجويع ، واتباعاً للنهج الثوري القرآني الواعي بمثل هذه الحملات التي تهدف إلی زعزعة الصمود اليمني المتمثل في زعزعة الجبهة الداخلية والاستمرار في رفد الجبهات لمواجهة العدو الصهيوني الأمريكي السعودي،

 نحن مشايخ وعقال وأعيان ووجهاء سنحان وبني بهلول وبلاد الروس خرجنا بقضنا وقضيضنا في هبة يمانية شامخه لإعلان النفير العام والحشد الی جبهات الشرف والعزه و للتأكيد على إرسال رساله للعالم أجمع  نقول لهم أن اليمن يتكرر فيها جرائم القتل الوحشي والعبثي والهستيري المنقطعة النظير ، يقتل فيها الأطفال والنساء وتستباح فيها كل القيم والأعراف الإنسانية والأخلاقية ومع ذلك لا يلتفت إليها العالم الصامت.

وفي ظل الحملات المضللة التي يسعى العدو بكل جهده لأن يحصل من خلالها اختراق للمجتمع اليمني وتخذيل الناس عن رفد الجبهات والاستبدال بذلك ما يسمى وهماً بالسلام، فنحن نؤكد أن لا سلام إلا بحمل السلاح لأن من أراد السلام فليحمل السلاح، ونحن مع السلام المشرف الذي يحفظ لنا كرامتنا وإنسانيتنا ووطننا، وعليه نؤكد على الآتي:

1- نؤكد استمرارنا في مواجهة العدوان السعودي الأمريكي الهمجي الذي استباح كل شيء في بلدنا الحبيب.

2- ندعو كل قادر على حمل السلاح من شباب وأبناء القبائل إلى السعي للالتحاق بالمعسكرات التدريبية لرفد الجبهات والإسهام في بناء اليمن الجديد.

3- نؤكد ثبات موقفنا حول أن المسئول عن كل ما يحدث من انهيار اقتصادي وتدهور للعملة الوطنية أنه بسبب المرتزقة والعدوان، ونؤكد أنه كلما زاد الضغط على الورقة الاقتصادية كلما دفعنا بأبنائنا إلى الجبهات.

4- ندعو كافة أبناء الشعب اليمني إلى النفير العام والحشد والجهوزيه التامة ومواجهة تصعيد العدوان في جبهة نهم والساحل الغربي وكل الجبهات ونؤكد علی الاستمرار في رفد كل هذه الجبهات بالمقاتلين الاشداء وقوافل العطاء والجود والكرم .

5- ندعو كافة أبناء الشعب اليمني وبالأولى قبائل المربع الغربي إلى مواجهة أي نوع من أنواع حملات الإرجاف والتخذيل التي تسعى إلى ضرب معنوية الشعب المقاوم للعدوان.

6_ ندعو كل الأحرار والشرفاء من أبناء القبائل وكل أبناء الشعب الی المشاركه الفاعله والكبيرة والحضور المشرف في الفعالية المركزية بالعاصمة صنعاء بمناسبة المولد النبوي الشريف 1440ه

 صادر عن وجهاء ومشايخ وأعيان وأبناء قبائل بلاد الروس وسنحان وبني بهلول بمحافظة صنعاء، 

السبت
9ربيع الأول 1440ه الموافق 17/11/2018
رقم : 761882
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

أهم الأخبار
واشنطن والتصعيد القادم
12 كانون الأول 2018
إخترنا لکم