0
الأربعاء 21 تشرين الثاني 2018 ساعة 11:49

بالصور: احتفالات بذكرى المولد النبوي في غزة

وفي ذكرى إحياء مولد النبي محمد-صلى الله عليه وسلم-، بدأت المساجد على مستوى قطاع غزة بالنشيد في الاحتفالات وتشغيل الميكروفونات على أصوات المديح النبوي وإلقاء الدروس والأحاديث الإسلامية ابتهاجاً بذكرى المولد الخالدة على مدار القرون والأجيال المتعاقبة في نشر وتعزيز مفاهيم الدين الاسلامي.

وشارك في الاحتفال الذي نظمته حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين بعنوان " نور الحق في ذكرى سيد الخلق"، في ساحة مسجد الشهيد عزالدين القسام شمال قطاع غزة، عدد من الدعاة والشيوخ وأهالي الحيّ والنسوة.

وقال المسؤول عن أعمال المهرجان الأستاذ قسام الزعانين : "إنَّ هذه الاحتفالات بذكرى مولد نبيينا محمد-صلى الله عليه وسلم- تأتي لترطيب القلوب وتهذيب النفوس من خلال التذكير بالسيرة النبوية والمواعظ الدينية والمدائح الروحية".

وأوضح الزعانين، إنَّ مساجد قطاع غزة تحيي ذكرى المولد النبوي في كل عام والذي يصادف ال 12-من ربيع الأول، لأهمية الاقتداء بأخلاق بالنبي محمد(ص) الحميدة والاقتداء به، مشيراً بأننا أحوج ما نستنير بسنة نبيينا محمد في ظل الكربات والظلم المتلاحق على الشعب الفلسطيني الأعزل.

 ويرى بأن مثل هذه الاحتفالات من شأنها أن تعزز مفاهيم الدين الاسلامي لدى الأهالي، وتثبت القلوب على نهج نبيينا محمد(ص)، مضيفاً بأن هذا المهرجان لاقى ناجحاً بفضل الله عزوجل بمشاركة جميع الفئات في إحياء الذكرى.

وأشار إلى أن أهمية هذه الفعاليات الدينية للامتثال بحب النبي محمد(ص) وفي وصاياه الروحانية وشوق القلوب له من خلال إلقاء الأحاديث الشريفة والاستماع للمديح وقراءة بعض الأعمال من السيرة النبوية.

 ودعا الزعانين جميع فئات الشعب الفلسطيني بالنهج على طريق النبي محمد(ص) والامتثال به وأن تكون سيرته قدوة لنا في جميع أعمالنا حتى ينصرنا الله عزوجل على الاحتلال "الإسرائيلي" المغتصب لأرضنا ومقدساتنا.

وبدوره، تحدث الداعية سميح الحجاج في كلمة له عن الفضائل الحسنة التي يجب اتباعها من الاخلاق والأمانة والألفة ونصرة الدين الإسلامي من خلال القدوة بالسيرة النبوية الشريفة.

وقال الحجاج، :"إنَّ على الأمة العربية والاسلامية أن تتوجه إلى الاقتداء بسيرة أفضل الأنبياء محمد(ص) من كرمه وأخلاقه ونشره التعاليم الإسلامية، مبيناً بأن في هذا العصر الذي نمر به من مصائب ومكائد الشر وضعف في الوحدة هو نتاج بعدُنا عن النهج الذي جاء به نبينا محمد(ص).

 وتابع، " إنَّ أرض فلسطين المغتصبة من قبل الاحتلال "الإسرائيلي" وما نشاهده من اقتحامات للمسجد الأقصى والقدس الشريفة دون أن نحرك ساكناً يتطلب منا بكيفية الدفاع عنه"، مستدركاً ذلك بأعمال نبيينا محمد(ص) وصحابة الكرام بالدفاع عن الأرض والمقدسات الإسلامية.

ووجه الحجاج نصائح جمة للمسلمين كافة بأن تكون سيرة النبي محمد(ص) حاضرة في جميع أعمالنا وحياتنا اليومية لكي نُعيد أمجادنا العظيمة في دحر المحتل ونصرة ديننا الإسلامي الحنيف.

وتخلل في الاحتفال عدة أنشطة منها تشغيل أناشيد إسلامية من فرقة المديح الاسلامي وإلقاء الدروس والمواعظ الدينية من سيرة النبي محمد( ص) ، وستقيم خلال الأيام القادمة مساجد أخرى في قطاع غزة احتفالات استكمالاً بذكرى المولد النبوي الشريف.
رقم : 762517
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

أهم الأخبار
واشنطن والتصعيد القادم
12 كانون الأول 2018
إخترنا لکم