0
الخميس 22 أيلول 2022 ساعة 11:15

بحصلي: الوضع صعب لكن التهويل لا يفيد

بحصلي: الوضع صعب لكن التهويل لا يفيد

واعتبر بحصلي في حديث صحافي أن "تقرير البنك الدولي قد خلط بين أسعار الغذاء وسعر الدولار وانخفاض القدرة الشرائية للمواطن اللبناني، وبالتالي، فإن لبنان في مكان صعب ولكن المجتمع الدولي يدفعه إلى مكانٍ أصعب".
وأوضح أن "نسبة التضخم عالميًا قد زادت 30 %، ما يجعل من رقم الـ240 % 210، ويكون عندها هذا الرقم معقولاً".
في المقابل وفي مقارنة للأسعار بين لبنان وبعض الدول العربية، كشف بحصلي أن "ما من فروقات كبيرة"، مشيرًا إلى أن "سبب غلاء الإسعار في لبنان، يعود أولاً وأخيرًا إلى انخفاض العملة وتدهور القيمة الشرائية للرواتب بالليرة، وإلى الحرب في أوكرانيا وأزمة الغذاء العالمية، ولذلك عند توافر الحلول ستتراجع معدلات التضخم".
وقال إن "هذا لا يعني أن الوضع الغذائي بألف خير، لأن الواقع صعب وكارثي، ولكن التهويل غير مفيد، ويجب التركيز على الحلول التي تبدأ طبعاً في السياسة لتصل إلى الإقتصاد".
وعن انعكاس إضراب المصارف وإقفال أبوابها على حركة استيراد السلع الغذائية، كشف بحصلي أن "هذا الأمر سيؤدي إلى وقف إصدار الشيكات المصرفية للجمارك، وتحويل الأموال للموردين في الخارج لكي يرسلوا المستندات من أجل تخليص المعاملات الخاصة بالسلع المستوردة، ولاحقًا قد تتأثر عملية دفع الرواتب للموظفين".
رقم : 1015600
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

أهم الأخبار
إخترنا لکم