0
الخميس 24 أيار 2018 ساعة 10:42

أبرز التطورات على الساحة السورية 24-5-2018

أبرز التطورات على الساحة السورية 24-5-2018

دير الزور وريفها:
–    اعتدى طيران “التحالف الدولي” بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية فجر اليوم على بعض مواقع الجيش السوري في الريف الجنوبي الشرقي بدير الزور وذلك في إطار دعمه المفضوح لتنظيم داعش الإرهابي، وقال مصدر عسكري تعرضت بعض مواقعنا العسكرية بين البوكمال وحميمية في الريف الجنوبي الشرقي بدير الزور فجر اليوم لعدوان شنه طيران “التحالف الأمريكي” بالتزامن مع تحشدات لإرهابيي تنظيم داعش”، لافتاً إلى أن النتائج اقتصرت على الأضرار المادية.

ـ عاد التنقيب على الآثار بمناطق سيطرة “قسد” في محافظة دير الزور، من قبل أشخاص متعاملين مع مسؤولين عسكريين في “قسد”.

درعا وريفها:
ـ أصيب أحد مسلحي “جيش الأبابيل”، إثر إطلاق النار عليه من قبل مسلحين مجهولين، في قرية زمرين بريف درعا الشمالي.

حلب وريفها:
ـ استهدف الجيش السوري المجموعات المسلَّحة في “معامل وصالات الليرمون” شمالي مدينة حلب، بعدد من القذائف الصاروخية، ذلك رداً على استهدافها حيي الزهراء وشارع النيل في المدينة بالقذائف.

إدلب وريفها:

ـ قتل شخص، إثر انفجار عبوة ناسفة به كان يحاول زرعها بالقرب من جسر كفر نجد داخل مدينة أريحا في ريف إدلب الجنوبي.

ـ أصيب عدد من الأشخاص، إثر انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون بسيارة كانت تقلهم، على الطريق الواصل بين قرية فيلون في ريف إدلب الجنوبي ومدينة إدلب.
ـ اختطفت “هيئة تحرير الشام” شخصين اثنين، في بلدة كفر نبل بريف إدلب الجنوبي، لأسباب مجهولة.

المشهد الدولي:

ـ انتقدت وزارة الخارجية الروسية موقف الدول الغربية إزاء ملف استخدام السلاح الكيميائي في سوريا، محذرة من أن تمسك الغرب به قد يؤدي إلى انتشار “الإرهاب الكيميائي” خارج المنطقة، ولفتت الوزارة في تعليقها على بيان ختامي صدر عن لقاء لدول الأعضاء في “الشراكة الدولية ضد الإفلات من العقاب بسبب استخدام الأسلحة الكيميائية” في باريس، في 17-18 أيار، إلى أن هذه الوثيقة تحمل طابعاً معادياً لروسيا وسوريا الرسمية. أن الوظيفة الحقيقية للآلية التي تدعو دول “الشراكة” إلى إنشائها بذريعة ضرورة منع إفلات مرتكبي الجرائم الكيميائية من العقاب، هي التأكيد على الاتهامات الموجهة إلى من أعلن الغرب مسبقاً “مسؤوليتهم” عن ارتكاب هذه الجرائم، وبالتالي، إضفاء صفة الشرعية على الضربة التي وجهتها “ثلاثية الدول الأعضاء في مجلس الأمن (الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا) إلى سوريا.

ـ ذكر وزير الاستخبارات “الإسرائيلي” “يسرائيل كاتس”، إن “إسرائيل” تضغط على إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للاعتراف بسيادتها على هضبة الجولان المحتلة، وتوقع موافقة الولايات المتحدة على ذلك خلال شهور، وقال “هذا هو الوقت المثالي للإقدام على مثل هذه الخطوة، الرد الأشد إيلاما الذي يمكن توجيهه للإيرانيين هو الاعتراف بسيادة “إسرائيل” على الجولان- ببيان أمريكي، إعلان رئاسي، منصوص عليه (في القانون)”، وأضاف “أعتقد أن هناك فرصة عظيمة مواتية واحتمالا كبيرا لحدوث هذا”.
 
رقم : 727029
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم