0
الأحد 10 حزيران 2018 ساعة 00:02

اليمن.. انتصارات وعمليات نوعية ضد قوات العدوان

اليمن.. انتصارات وعمليات نوعية ضد قوات العدوان
واستهدفت الصواريخ الباليستية مواقع حساسة في القواعد المستهدفة في سياق الاستهداف المستمر للقوة الصاروخية لمحور العدوان على اليمن والكيان السعودي المتزعم للعدوان منذ أربع سنوات.

وتعمل القوة الصاروخية على إنجاز بنك أهداف جديد يستهدف مواقع حساسة ذات طابع عسكري ولوجستي بدول العدوان ، مع توعدّ القوات اليمنية بمفاجآت خلال الأيام المقبلة في نوعية الأهداف كحق مكفول للرد على ما يرتكبه العدوان السعودي الأمريكي من جرائم وما يفرضه من حصار جائر على الشعب اليمني.

و تستمر العمليات النوعية في مختلف الجبهات بتحقيق انتصارات وتقدمات نوعية، ففي جبهة عسير سقط عشرات القتلى والجرحى في صفوف مرتزقة العدوان خلال كسر زحف قبالة منفذ علب وتدمير آلية عسكرية ومصرع طاقمها، كما تصدى الجيش واللجان الشعبية لزحف للجيش السعودي على موقع الشبكة بإسناد الطيران الحربي والأباتشي والاستطلاعي وسقوط قتلى وجرحى في صفوفهم دون إحراز أي تقدم.

كما نفذ الجيش واللجان الشعبية في جبهة تعز هجوما تكتيكيا على مواقع مرتزقة العدوان في منطقة القرون بالكدحة وحققوا إصابات مباشرة في صفوفهم، وكسروا زحفا على الحصن في حمير وكبدوا العدو خسائر كبيرة في الأرواح والمعدات، كما سقط قتلى وجرحى في صفوف مرتزقة العدوان خلال كسر زحف مكثف على تبيشعة.

وفي جبهة الجوف استكمل الجيش واللجان الشعبية السيطرة علي معيمره ومواقع أخرى هامة في حام وتأمين كامل مديرية المتون وكبدوا القوات المعتدية خسائر في الأفراد والمعدات واحتراق عدد من مخازن الأسلحة ووقوع عشرات الأسرى في قبضة الجيش واللجان الشعبية، وانهيارات في عدد من المواقع الأخرى وتخبطا وخلافات في صفوف قيادات العدو ومرتزقته منذ يوم أمس.

وذكر مصدر عسكري، أن الجيش واللجان الشعبية المسنودين بأبناء تهامة الأحرار نفذوا عملية استدراج نوعية لمرتزقة العدوان قرب قرية الشعب في حيس وكبدوهم خسائر في الأرواح والعتاد وأسر عدد منهم.

وبحسب المصدر فإن المعلومات الاستخبارية تؤكد أن خسائر العدو في الأرواح في منطقة الجاح بلغت منذ يوم امس عشرات القتلى والجرحى.

وكشفت مصادر عن وثيقة عسكرية أميركية تحليلية عن أن قوات النخبة الإماراتية شنت العام الماضي هجوما على حركة "انصار الله" شرق مدينة المخا اليمنية، وواجهت خلاله مشكلات عديدة، وأن الإماراتيين وصفوا تلك المعركة بـ"الجهنمية".

وألقت الوثيقة العسكرية الأميركية الضوء على الانتكاسات الأخيرة للمقاتلين المدعومين من الإمارات، عندما حاولوا التقدم شرقا نحو مدينة تعز التي يسيطر "انصار الله" على جزء منها.

وحسب الوثيقة، فقد أفاد الحرس الرئاسي في الإمارات بأن العمليات شرق المخا لم تجر كما كان مخططا لها، وقد سُجلت خلالها خسائر بشرية.

وفي ما يتعلق بالحديدة -نقلا عن مسؤول سابق في البيت الأبيض أن الإماراتيين ليس بوسعهم شن هجوم على المدينة دون دعم أميركي، في وقت بث الإعلام الحربي التابع لانصار الله صورا لمدرعات إماراتية تم الاستيلاء عليها في المعارك الأخيرة بين عناصر الحركة وقوات المرتزقة المدعومة من الإمارات في المناطق القريبة من الحديدة.

وكانت قد نفذت قوات انصار الله خلال 24 ساعة الماضية عملية عسكرية واسعة أسفرت عن تكبيد القوات السعودية والقوات المتحالفة معها خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد، وانتهت العملية بالسيطرة على مواقع عدة عند الحدود قبالة منطقتي جازان وعسير
رقم : 730655
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم