0
الاثنين 17 أيلول 2018 ساعة 19:56

الجيش السوري يحرر عدة مناطق في عمق البادية

الجيش السوري يحرر عدة مناطق في عمق البادية
وذكرت مصادر إن وحدات الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة أنهت تمشيط مساحات جغرافية واسعة في البادية السورية انطلاقا من عدة محاور حيث تحركت القوات في ديرالزور من منطقة هريبشة بمحاذاة الحدود الادارية لمحافظة حمص حتى محيط حقل التنف جنوباً كمحور أول.

وتحركت وحدات أخرى من الجيش من قرية الفيضة وحتى السخنة غربا كمحور ثان، بينما شهد محور القوات العاملة في بادية السخنة ملاحقة لفلول ارهابيي داعش عمليات عسكرية على نطاق ومساحات واسعة استعادت خلالها مناطق الرشوانية والطرايم والنيارية بعد الالتقاء مع القوات القادمة من بادية ديرالزور.

وفرضت وحدات الجيش والقوات الرديفة قوة نارية على مساحات واسعة وتحديداً عند شريط الحدود الإدارية بين ديرالزور وحمص لإحاطة فلول داعش وتدمير ما تبقى لديهم من عربات وأسلحة متوسطة وخفيفة.
 
الجيش يدمر تحصينات للتنظيمات الإرهابية بريفي حماة وإدلب

إلى ذلك واصلت وحدات من الجيش السوري قصف مقرات وتحصينات إرهابيي تنظيم جبهة النصرة والتنظيمات المنضوية تحت زعامته في عدد من القرى والبلدات على جانبي الحدود الادارية لمحافظتي حماة وإدلب وأوقعت في صفوفهم خسائر بالأفراد والعتاد.

وقالت سانا ان سلاح المدفعية دك أوكار ونقاط تمركز قناصي المجموعات الارهابية في قرية تل عثمان ومحيطها بريف حماة الشمالي ما أسفر عن تدمير عدد منها وإيقاع من بداخلها بين قتيل ومصاب.

وفي الريف الشمالي الغربي من حماة حيث تنتشر مجموعات إرهابية تابعة لتنظيم جبهة النصرة وما يسمى “كتائب العزة” في قرية الزكاة والأراضي الزراعية المحيطة بها رصدت عناصر الاستطلاع في الجيش تحرك وأعمال مجموعة من الارهابيين كانوا يحفرون خنادق ويقيمون سواتر ترابية بعد تجريف أراضي الأهالي وممتلكاتهم ومزروعاتهم بواسطة جرافة وتعاملت وحدة من الجيش معهم بصليات صاروخية مركزة وحققت إصابات دقيقة في صفوفهم أسفرت عن إيقاع قتلى وهروب باقي الارهابيين باتجاه القرية.

وفي الريف الجنوبي لإدلب قصفت الدبابات السورية مواقع لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة في محيط قرية الخوين حيث نشر التنظيم التكفيري اليات ثقيلة ومدرعات بعد تمويهها بين بساتين الزيتون وفي الجروف المحيطة ما أدى إلى خسائر بين صفوف الارهابيين وتدمير عتاد لهم.
رقم : 750699
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

أهم الأخبار
هكذا تفي الرياض لأزلامها!
21 تشرين الأول 2018
إخترنا لکم