0
الثلاثاء 16 تشرين الأول 2018 ساعة 11:05

أبرز التطورات على الساحة السورية 16-10-2018

أبرز التطورات على الساحة السورية 16-10-2018
الحسكة وريفها:
ـ أصيب أحد مسؤولي “قسد” إثر انفجار عبوة ناسفة، زرعها مسلحون مجهولون بسيارة كانت تقلّه، في بلدة الهول بريف الحسكة الجنوبي الشرقي.

ـ أصيب مسلح من “قسد” إثر إطلاق حرس الحدود التركي النار عليه، قرب قرية العزيزية الواقعة قرب الحدود السورية _التركية جنوب غرب مدينة رأس العين بريف الحسكة الشمالي الغربي.

ـ قامت “قسد” بحفر أنفاقٍ في محيط مدينة المالكية وقرية معبدة بريف الحسكة الشمالي الشرقي، لأسباب مجهولة.

الرقة وريفها:
ـ قتل 4 أشخاص مجهولي الهوية، إثر انفجار سيارة كانت تقلهم لسببٍ مجهول، في محيط منطقة “بئر الهشم” بريف الرقة الشمالي.

ـ اعتقلت “قسد” 3 مسلحين من “الأمن الداخلي” التابع لها، في قرية كبش غربي بريف الرقة الشمالي الغربي، دون معرفة سبب الاعتقال، كما اعتقلت “قسد” شخصين اثنين، بعد مداهمة منزليهما في منطقة حي تشرين، بالريف ذاته، بتهمة التعامل مع الجيش السوري.

حلب وريفها:
ـ قام مسلَّحون من فصائل “الجيش الحر” المدعومة تركياً، بسرقة معصرة زيتون مرتفعة الثمن (50 ألف دولار أمريكي) تعود ملكيتها لإحدى عوائل قرية سنارة جنوب بلدة شيخ الحديد غرب مدينة عفرين.

وقالت مواقع كردية، إن أصحاب المعصرة توجهوا لتقديم الشكوة إلى الجيش التركي وإلى مسؤولي تلك الفصائل إلا أنهم عادوا دون نتيجة تذكر.

إدلب وريفها:
ـ فككت المجموعات المسلحة عبوة ناسفة، زرعت بإحدى السيارات في قرية معرة حرمة بريف إدلب الجنوبي.

المشهد المحلي:

ـ قال رئيس المركز الروسي للمصالحة في سوريا التابع لوزارة الدفاع الروسية، الفريق فلاديمير سافتشينكو، إنه “نتيجة تقاعس القوات الموالية للأمريكيين، تمكن الإرهابيون من فرض السيطرة الكاملة على منطقة بطول نحو 20 كلم على امتداد الضفة الشرقية لنهر الفرات بين بلدتي هجين وسوسة في ريف دير الزور”.

وأضاف سافتشينكو أنه “على الرغم من إعلان الولايات المتحدة عن الانتصار على إرهابيي داعش، لا يزال المسلحون يسيطرون على بعض المناطق في البلاد، ويواصل التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة وتشكيلات قوات سوريا الديمقراطية الموالية للأمريكيين محاكاة محاربة المسلحين في ريف دير الزور الجنوبي الشرقي”.

وأشار كذلك إلى أن “المسلحين هاجموا مخيما للنازحين يوم الـ 13 كانون الأول الجاري، وخطفوا 700 شخص ونقلوهم إلى بلدة هجين”.

ـ عقد رئيس جمهورية القرم الروسية سيرغي اكسيونوف  والوفد المرافق الذي ضم عددا من الوزراء ورؤساء الشركات والمستشارين جلستي مباحثات مع المسؤولين السوريين أسفرت عن اتفاق الجانبين على تأسيس “بيت تجاري سوري في جمهورية القرم” وشركة شحن مشتركة للنقل البحري وتسهيل الإجراءات المالية والبنكية بين البلدين.

وفي تصريح مماثل أوضح وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر الخليل، أنَّ القرم تعد أقرب الموانئ على البحر الأسود وبالتالي من الممكن أن تلعب دوراً مهماً على صعيد التبادل التجاري الثنائي بين “سورية والقرم” والثلاثي بين “سورية والقرم وروسيا الاتحادية”.

ـ نظمت محافظة القنيطرة بالتعاون مع لجنة دعم الأسرى المحررين والمعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي وقفة تضامنية مع عميد الأسرى السوريين والعرب الأسير المناضل صدقي سليمان المقت الذي أصدرت بحقه سلطات الاحتلال الإسرائيلي في الثامن من الشهر الجاري حكما جائرا بالسجن مدة 11عاما.

ـ قال “مجلس سوريا الديمقراطية” الذراع السياسي لـ”قسد”، “إننا أكدنا في تصريحات سابقة أنَّ سبب تعثر المباحثات مع دمشق يعود إلى القيود المسبقة والحدود الضيقة التي رسمتها حكومة دمشق لهذا الحوار”.

وأشار “المجلس” أنَّ “تصريحات الوزير المعلم اليوم تؤكد عجز هذا الدستور عن استيعاب التغيرات، ونعتقد أنَّ الدستور السوري الحالي بحاجة لمراجعة ونقاش، وأنه يتجاهل المستجدات بعد سبع سنوات من الأزمة والتضحيات الكبيرة للشعب السوري من أجل التغيير”.

وختم  أنه “من ناحية أخرى نؤكد أننا لا نؤمن بالحل العسكري ولم نكن طرفاً في أي صراع مسلح مع الحكومة السورية”.

–    قالت تنسيقيات المسلحين إن قاطني مخيم “قانا” الواقع تحت سيطرة “قسد” جنوب مدينة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي، يعانون من أوضاع رديئة وسوء في الخدمات بسبب غياب المنظمات الإنسانية.

المشهد الدولي:

ـ أعلن مستشار الشركة الروسية التي تنتج تقنيات الراديو الإلكترونية فلاديمير ميخييف، أنَّه سيتم في سوريا إنشاء نظام للدفاع الجوي يوازي ما كان يعمل في الاتحاد السوفيتي والذي كان يعد أفضل نظام دفاع جوي في العالم.

وأضاف ميخييف، إنَّه تم مؤخراً إحضار أنظمة جديدة إلى سوريا لتعزيز ما يعمل هناك من وسائل التشويش الإلكتروني الروسية أو وسائل الحرب الإلكترونية.

وأكد ميخييف أنَّ الأنظمة الجديدة قادرة على تعطيل الطائرات الاستطلاعية التي تحاول التجسس على سوريا وإبطال ما قد تحمله هذه الطائرات من الأسلحة بخاصة القنابل الموجهة والصواريخ “الذكية”.

وفي الحقيقة سيعمل في سوريا نظام الدفاع الجوي الذي يماثل النظام الذي عمل في الاتحاد السوفيتي واعتبر أفضل نظام من نوعه في العالم.

وأضاف المستشار ميخييف أنَّ النظام المزمع إنشاؤه في سوريا سيضم التقنيات التي تبدأ تتعقب الطائرة الهجومية المحتملة حين تسير على ممر الإقلاع، ويكون النظام بذلك مستعداً لمهاجمتها إلكترونياً عند الضرورة.

ـ أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، أنَّ المبعوث الأميركي الخاص للشؤون السورية جيمس جيفري، توجّه إلى تركيا وقطر والسعودية، لإجراء محادثات مع الحلفاء والشركاء حول سوريا.

وأشارت الخارجية إلى أنَّ جيفري سيجتمع في تركيا مع مسؤولين رسميين، و “قادة المعارضة السورية وجماعات المجتمع المدني السوري”.

وأضافت الخارجية في البيان: “في قطر والمملكة العربية السعودية، سيؤكد جيفري موقف الولايات المتحدة بأن أيَّ هجوم عسكري في إدلب سيكون تصعيداً متهوراً للصراع في سوريا وفي المنطقة”.

ـ قال وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، يوم امس الإثنين، إن “اتفاق سوتشي بشأن إدلب السورية، يسير وفق الخطة المرسوم له”.

وأكد أكار أن “تركيا ملتزمة بتعهداتها حيال اتفاق سوتشي بشأن إدلب”.

وعلى صعيدٍ آخر، بيَّنَ أكار أن “التدريبات بين الجيشين التركي والأمريكي بهدف القيام بدوريات مشتركة في منبج السورية ستنتهي قريبا، مضيفاً أن الدوريات المشتركة في إطار خارطة طريق منبج بين البلدين تبدأ قريبا”.

ـ أكد المتحدث باسم الخارجية العراقية أحمد محجوب، أن وفدا سوريا رفيع المستوى سيزور العراق في القريب العاجل لبحث حيثيات فتح المعابر الحدودية بين البلدين.

وأضاف محجوب “هناك عقبة الجيوب الإرهابية في المناطق الحدودية بين البلدين، وأن هناك تنسيقا أمنيا بين الجيشين العراقي والسوري للقضاء على هذه الجماعات”.

وأشار إلى أن “الخطوة الأولى ستكون عن طريق فتح معبر واحد، ومن ثم المعبرين
الآخرين، مؤكدا أن المسألة أثيرت خلال استقبال الرئيس السوري بشار الأسد لوزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري يوم أمس الإثنين في دمشق وبحث للموضوع بشكل مباشر”.

وشدد محجوب على “ضرورة عودة سوريا إلى الجامعة لتتحاور مع أشقائها العرب، مشيرا إلى أن الوقت حان لحوار عربي عربي لتجاوز المشاكل المتراكمة”.
رقم : 756144
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

أهم الأخبار
الخوف في المنطقة الآمنة
23 كانون الثاني 2019
إخترنا لکم