0
الجمعة 18 كانون الثاني 2019 ساعة 15:44

المعارضة الموريتانية تتفق على خوض السباق الرئاسي بمرشح واحد

المعارضة الموريتانية تتفق على خوض السباق الرئاسي بمرشح واحد
وفي إطار التحضير للمشاركة في الانتخابات الرئاسية القادمة في موريتانيا نظمت أحزاب المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة مؤتمرا صحفيا وقعوا فيه على بيان يتضمن مبادئ بموجبها سترشح الأحزاب الموقعة مرشحا موحدا أو مرشحا رئيسيا في الانتخابات الرئاسية القادمة.

وقال الرئيس الدوري للمنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة، محمد ولد مولود " قرار للاحزاب التي امامكم قرار انها تسير معا في الانتخابات الرئاسية القادمة اصبح الرهان الاساسي اليوم امام الشعب الموريتاني هو كسب معركة الرئاسية ولا يجب ان يحول شئ دون هذا الهدف".

و قد وقع على الوثيقة جميع أحزاب المنتدى بالإضافة لحزب التكتل وإيناد والصواب والوطن، وكان رئيس حركة ايرا قد رفض المرشح الموحد وهو ما اشارت اليه أحزاب المعارضة في وثيقتها حيث وذكرت ان وجود مرشح رئيسي لا يتعارض مع وجود ترشيحات خارجة عن هذا الإتفاق.

وقال مدير موقع مراسلون، سيدي محمد ولد بلعمش" تحاول المعارضة من خلال توقيع هذا الاتفاق تلافي اي اختلافا او انشقاق داخلها من خلال الاتفاق على مواصفات مرشح القادم والاتفاق على السير معا الى انتخابات رئاسية 2019".

وكان نواب الأغلبية في البرلمان قد طالبوا خلال الأسبوع الماضي بتوقيع وثيقة مطالبة بتعديل الدستور من أجل فتح المجال امام الرئيس الحالي محمد ولد عبد العزيز للبقاء لولاية ثالثة وهو ما رفضه الرئيس في بيان رسمي بتلك المطالبات
بين رفض ولد عبد العزيز الترشح لمأمورية ثالثة ومطالبة مناصريه له بذلك تتأهب أحزاب المعارضة من أجل خوض الانتخابات القادمة.
رقم : 772776
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم