0
السبت 9 شباط 2019 ساعة 10:17

السلطة الفلسطينية ترفض حضور مؤتمر وارسو وتعتبره طعنة بالظهر

السلطة الفلسطينية ترفض حضور مؤتمر وارسو وتعتبره طعنة بالظهر
وتعليقا على تصريحات لمسؤول أميركي رفيع، نقلتها وكالة 'رويترز'، حول أن الإدارة الأميركية دعت ممثلين عن السلطة الفلسطينية لحضور مؤتمر وارسو، الذي من المقرر أن يعقد من 12 إلى 14 فبراير، اكد عريقات، إن الإدارة الأميركية أبعدت نفسها عن رعاية عملية التسوية بسبب قراراتها التي تتناقض مع القانون الدولي، وان المؤتمر لايهدف سوى تمييع القضية الفلسطينية ومحاولة لتمرير صفقة ترامب.

وقال عريقات، ان إدارة الرئيس ترامب ربطت بين مكافحة الإرهاب وبين التطبيع العربي مع كيان الاحتلال الإسرائيلي، وإلغاء مبادرة التسوية.، ونقولها بصوت مرتفع إن أي تطبيع مع سلطة الاحتلال، أو أي لقاءات مع رئيس الوزراء الاسرائيلي يشكل طعنة في الظهر الفلسطيني واستباحة لدمائه'.

هذا في وقت دعا عريقات الى ضرورة العودة الى القرارات الدولية الصادرة بهذا الشان بعيدا عن القرارات الاحادية لواشنطن.
رقم : 776997
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم