0
الأربعاء 17 نيسان 2019 ساعة 14:43

دلالات استخدام ترامب النقض ضد قرار الكونغرس بشان اليمن؟

دلالات استخدام ترامب النقض ضد قرار الكونغرس بشان اليمن؟
ودخل العدوان السعودي على اليمن في السادس والعشرين من شهر مارس – اذار الماضي عامه الخامس بحيث راى العالم بأسره عجز السعودية والامارات المدعومتين بالة الحرب الاميركية والبريطانية والفرنسية عن تحقيق اي نتائج تذكر او كسر عزيمة الشعب اليمني.
 
ولقد انطلق العدوان السعودي فجر الخميس 26 مارس/آذار 2015 على أمل حسم سريع لم يتحقق حتى اليوم في ظل مقاومة ابطال الجيش اليمني واللجان الشعبية وصمود الشعب اليمني الذي لا يعرف الركوع أمام الظلم والغزاة.
 
السعودية وبعد اكثر من أربع سنوات من شنها العدوان، دمرت وألحقت أضراراً جسيمة في مختلف مظاهر الحياة في اليمن لكنها لم تستطع بان تحقق تغيّرا حقيقيا في التوازن السياسي والعسكري في اليمن وتقدما ملحوظا في الميدان فحسب بل تواجه حاليا إخفاقات كبيرة.
 
واقر السناتور الديموقراطي كريس مورفي بانّ حركة انصار الله اليمنية سيكون لها دور كبير وهام في الحكم المستقبلي لليمن.
 
ولا يزال 28 مليون يمني يعيشون تحت القصف. ومنذ بداية العدوان، استشهد أكثر من ثمانية آلاف مدني (منهم 1283 طفلا)، وفقا للأرقام الصادرة في آذار/مارس الماضي عن "مشروع اليمن للبيانات"، وهي منظمة غير حكومية تقوم بجمع المعلومات حول اعتداءات تحالف العدوان بقيادة السعودية .
 
وتوكد وزارة الخارجية اليمنية بأن دول العدوان ماتزال تمارس سياسة العقاب الجماعي عبر مختلف الأساليب والأدوات التي تملكها وفي مقدمة هذه الأدوات حكومة المرتزقة.
 
وبسبب هذه الحرب العبثية وارتكاب العدوان مجازر كثيرة ضد المدنييين الابرياء وتدمير البني التحتية اليمنية وسط ضغط دولي كبير فان الكونغرس الاميركي ارغم على المصادقة على مشروع قانون لانهاء الدعم الأمريكي للحرب في اليمن لكبح جماح الرئيس الاميركي دونالد ترامب الذي يتمادي في دعمه لابن سلمان وابن زايد دون الاخذ بعين الاعتبار سمعة الولايات المتحدة في العالم ومصالحها.
 
والدّعم النادر لمشروع القانون هذا في الكونغرس، مردّه الغضب العميق فيه بعد مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي في تشرين الثاني/أكتوبر 2018.
 
وفي المقابل أستخدم ترامب حق النقض ضد قرار للكونغرس اذ ادعى ترامب بأن "هذا القرار محاولة غير ضرورية وخطيرة لإضعاف سلطاتي الدستورية، وهو ما يعرض للخطر أرواح مواطنين أمريكيين وجنودا شجعانا، في الوقت الحالي وفي المستقبل" دون ان يوضح بانه كيف يمكن مواصلة الدعم للعدوان السعودي الاماراتي بان يحمي ارواح الاميركيين.
 
وبينما يعتبر ترامب بأن قرار الكونغرس يؤذي السياسة الخارجية للولايات المتحدة ويؤثر سلبا على منع انتشار الجماعات الارهابية كالقاعدة وداعش في تلك المنطقة فان المراقبين يوكدون بان استخدام النقض ضد هذا القرار يظهر بان الرئيس الاميركي لاياخذ بعين الاعتبار اية مبادي انسانية واخلاقية في تعاطيه مع ملف اليمن بالرغم من كافة مجازر العدوان ولايتهم الا بمصالحه الخاصة في ظل علاقته الوطيدة مع ابن سلمان وابن زايد ونظرته الى السعودية كبقرة حلوب لبلاده من جهة ومن جهة اخرى يكشف عن معارضة كبيرة لسياسات ترامب داخل اروقة الموسسات الاميركية اذ تعتقد هذه الموسسات بان تصرفات ترامب على الصعيد العالمي ادت الى عزل الولايات المتحدة والحقت المساس بسمعتها وقدمتها كدولة مارقة تتصرف كما تشاء دون الاخذ بعين الاعتبار القوانين والاعراف الدولية.
 
رقم : 789158
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم