0
الجمعة 24 أيار 2019 ساعة 12:34

الصمود الايراني يهزم الحرب النفسية الأميركية

الصمود الايراني يهزم الحرب النفسية الأميركية
رفض الداخل الاميركي ومعارضة المجتمع الدولي للتصعيد مع ايران، اربك حسابات الرئيس الاميركي دونالد ترامب وافشل حربه النفسية.

فترامب ذهب الى ابعد من اعلانه انه لا يريد خوض حرب مع ايران، وذلك بالتأكيد على عدم الحاجة لارسال قوات اميركية اضافية الى الشرق الاوسط بسبب ايران.

وقال الرئيس الاميركي، دونالد ترامب: "أعتقد أننا لسنا بحاجة لإرسال قوات إضافية الى الشرق الاوسط، كان لدي اجتماع قبل ساعة تقريبا بشأن هذه المسألة، إذا لزم الأمر سأرسل بالطبع قوات. سنكون هناك بأي عدد نحتاج".

تصريح جاء بعد اعلان وزير حربه بالوكالة باتريك شانهان ان بلاده تبحث ارسال قوات اضافية الى المنطقة، ودعوة موسكو لواشنطن الى التفكير في عواقب سولكها العدوان تجاه ايران وتعمد استفزازها.

وفي مقابل تصاعد الحرب الكلامية، اكد الرئيس الايراني حسن روحاني ان طهران لن تستسلم للضغط الاميركي ولن تتخلى عن اهدافها، وان الشعب الايراني سينتصر على الاعداء بتضحياته ووحدته.

وقال الرئيس الايراني، حسن روحاني: "يجب ان يفهم الاعداء انه لاسبيل للياس في قلوبنا واذا قصفت ارضنا وقدمنا الشهداء فلن نتخلى عن استقلال وعزة البلاد. ان اليوم، هو يوم المقاومة والصمود ونحن يمكننا هزيمة امريكا والكيان الصهيوني والرجعية في المنطقة".

من جهته، اكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية عباس موسوي ان الحرب النفسية المترافقة مع الارهاب الاقتصادي لن تحقق شيئا، مشددا على ان طهران لن تواجه طريقا مسدودا ولن تقف في مفترق طرق الحرب او التفاوض".

ومن داخل مجلس الامن الدولي، رد مندوب ايران الدائم مجيد تخت روانجي على اساءة ترامب للشعب الايراني ووصف تصريحاته بالسخيفة، مذكرا بان ايران هي الضحية الاكبر للارهاب، وفي ذات الوقت العدوى الاقوى له، مشيرا الى ان القضاء على داعش والجماعات الارهابية المماثلة يعد اخر اجراءات ايران في مجال مكافحة الارهاب.
رقم : 796019
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم