0
الثلاثاء 25 حزيران 2019 ساعة 09:42

العرب يدفعون الأموال لأنفسهم للتنازل عن القضية الفلسطينية!

العرب يدفعون الأموال لأنفسهم للتنازل عن القضية الفلسطينية!
وقال محمد في حوار متلفز " ان ورشة لا تؤسس الشق السياسي بل هي في هذا السياق الذي بدا وليس صحيحا ان ادارة ترامب تريد البدا بالشق الاقتصادي ثم تعلن عن الشق السياسي، بل بدات بالشق السياسي واعتبرت القدس عاصمة لما يسمى بالدولة اليهودية .

الا يعتبر اعتبار القدس عاصمة ليس شقا سياسيا، الموافقة على ضم الجولان هو ايضا شق سياسي اذن بدا الشق السياسي بوضوح وصفقة القرن بدات بمسارات متعددة هي ضمن سياق قديم وليست جديد وليست مرتبطة بترامب... الهدف الرئيسي من الصفقة هو تثبيت الكيان الصهيوني في قلب فلسطين وتصفية القضية الفلسطينية بالتدريج وصولوا الان ليقولوا "اسرائيل دولة يهودية وعاصمتها القدس" وقدم خطوات ويريدوا ان يعدوا الى خطوات اخرى، اذن نحن امام سيناريو متكامل من يدقق لما جرى وما يتم الحديث فيه يرى ان هناك تبني كامل من قبل الادارة الاميركية للمشروع الصهيوني. الذي منذ ان وجد كان يتحدث عن تصفية قضية اللاجئين وعن تهويد الارض وعن مايسمى تطبيع مع الدول العربية اي يصبح الكيان جزء طبيعيا من المنطقة".

واضاف: " الشق الاقتصادي ياتي في سياق حصار على السلطة وحصار على الانروا في ظل تضييق حتى على السلطة الفلسطينية التي وقعت اتفاقات مع الادارة الاميركية والكيان الصهيوني، والسؤوال هنا من اين سياتي مبلغ 50 ميليار ؟ هذا المبلغ هو جزء منه منح حوالي 13 ميليار ، 11 ميليار من القطاع الخاص والباقي قروض سمعنا باكثر من هذا عند توقيع اتفاقية "كامب ديفيد".

ماذا قيل للشعب المصري عن اتفاقية كامب ديفيد؟. تم الحديث عن السمن والعسل والعيش الرغيد وما الواقع الذي بعد توقيع اتفاقية كامب ديفيد؟. ماذا قيل للفلسطنيين بعد توقيع اتفاقية اوسلو؟ قيل بعد 5 سنوات سيكون لديكم دولة واقتصاد سنغافورة وهونغ كونغ. ما الذي حدث مع الاردن بعد توقيع وادي عربة؟ قيل للاردن الرفاه والرخاء. منذ فترة بدانا نسمع نغمة حتى بلبنان بدنا نعيش ؟ كان العيش فقط هو المطلوب اما الكرامة والسيادة فهذا امر اتركوه".

وتابع المحلل السياسي: "هذا الذي يجري خطير جداز جزء من هذه الميليارات واحد على عشرة مما حصل عليه ترامب خلال ساعات حصل 500 ميليار دولار" وقال مطلوب ان ندفع ونبيع ارضنا ليس صحيح انهم يريدوا يقدموا لنا رخاء اقتصادي مقابل ان نبيع بل نحن سندفع لانفسنا اموال مقابل نبيع قضيتنا ومستقبلنا ونقبل ان نقر بما قررته الادارة الاميركية".
رقم : 801376
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم