0
السبت 10 آب 2019 ساعة 09:40

اللقاء الوطني الإسلامي دعا الحكومة الى تحمل مسؤولياتها

اللقاء الوطني الإسلامي دعا الحكومة الى تحمل مسؤولياتها
وحذر اللقاء من "عودة الخطابات الطائفية أو المذهبية إلى الساحة السياسية لأن مثل هذه الخطابات لا تخدم الوحدة الوطنية أو الإسلامية أو ​المسيحية​"، معتبرا أن "تدخل ​السفارة الاميركية​ في الشؤون الداخلية أمر سافر ومدان ويجب ان يرد عليه ومن شأنه أن يوتر الأجواء و اعتبر اللقاء أن الإستعانة بالسفارات وإطلاق الخطابات الطائفية والمذهبية لا تخدم إلا أعداء لبنان".

 
رقم : 809893
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم