0
الخميس 9 كانون الثاني 2020 ساعة 23:11

وقفة برام الله للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين

وقفة برام الله للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين
وقال محمد أبو عليا، والد المختطف السياسي باسل أبو عليا، من قرية المغير برام الله: إن ابنه مختطف لدى جهاز المخابرات العامة منذ 35 يوما على خلفية تهمة سياسية، ويتعرض للتعذيب والقهر.

ودعا جميع الشرفاء إلى مشاركته في الوقفة الاحتجاجية، السبت القادم؛ من أجل إنهاء الاعتقال السياسي، وإنهاء عذابات المعتقلين السياسيين في سجون السلطة وزنازين المخابرات.

وطالب جميع المواطنين والشرفاء في الوطن وجمعيات حقوق الإنسان والهيئات الدولية والصحافة ووسائل الإعلام بالمشاركة في الوقفة الاحتجاجية.

من جهتها، ناشدت والدة الطالب في جامعة خضوري مؤمن نزال من قلقيلية كل الجهات الضغط على أجهزة السلطة التي تواصل اختطاف ابنها منذ 11 شهرا، "تعرض خلالها للتعذيب الشديد، وأضرب عن الطعام عدة مرات، وتعرض للخداع بوعود كاذبة للإفراج عنه، لم تنفذ".

وذكرت أن آخر هذه الوعود كان أمس من مدير سجن بيتونيا الذي ادعى أن مؤمن سيفرج عنه اليوم، متلاعبا بمشاعره ومشاعر العائلة.

وفي سياق متصل، مدد جهاز الأمن الوقائي اختطاف 6 معتقلين سياسيين 5 أيام، بعد أن اختطفهم منذ ثلاثة أيام في نابلس شمالي الضفة.

والمختطفون هم: وضاح عليان، وقتيبة عصيدة، وحمدي حمدان، ونجم عواد، ورامي قواريق، وأنس عبد الفتاح.
رقم : 837574
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم