0
الاثنين 18 أيار 2020 ساعة 21:09

يوم القدس العالمي... يوم الاسلام

يوم القدس العالمي... يوم الاسلام
ان القدس هي قبلة المسلمين الاولى والموطن الاصلي لالاف الفسطينين الذي قام الاستكبار العالمي علی ید الصهاینة في العام 1948 بتشريد ساكنيها ومن ثم احتلالها.ان هذه المؤامرة ومنذ ايامها الاولى واجهت مقاومة كبيرة بشقيها السياسي والعسكري و قوبلت باحتجاح المسلمين كافة . الشعب الايراني وبعد انتصار الثورة الاسلامية جعل من قضية تحرير فلسطين من الاحتلال الصهیونی اولى مبادئه وفي كل عام يحیی الايرانيون يوم القدس العالمي ويرفعون شعارات مناهضة للاستكبار والاحتلال الصهيوني .

الاعلان عن يوم القدس العالمي من جانب الإمام الخميني (قدس سره) في آخر جمعة من شهر رمضان المبارك، بشّر بحركة مختلفة لتصحيح مسار نضال الشعب الفلسطيني. ويكفي أن نلقي نظرة إلى النداء الذي ااطلقه سماحة الإمام بهذه المناسبة لنتعرف على أهمية رؤية الإمام في هذا المجال: فيقول , ادعو عامة المسلمين في العالم والدول الإسلامية، للتضامن والتكاتف والتآزر من أجل قطع دابر هذا الكيان الغاصب وحماته.. انني أدعو المسلمين كافة إلى اعلان آخر جمعة من شهر رمضان، التي هي من أيام القدر ومن الممكن أن تكون حاسمة في تعيين مصير الشعب الفلسطيني، »يوماً للقدس«، وان يحتفلوا به ويعلنوا عن تضامن المسلمين الدولي في الدفاع عن الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني المسلم.

ومما جاء في كلام الإمام قدس سره حول هذا الموضوع: "يوم القدس يوم عالمي، ليس فقط يوماً خاصاً بالقدس، انه يوم مواجهة المستضعفين مع المستكبرين".ويقول قدس سره: "انه يوم مواجهة الشعوب التي عانت من ظلم أمريكا وغيرها للقوى الكبرى".ويقول أيضاً في السياق ذاته : "انه اليوم الذي يجب أن يتجهّز فيه المستضعفون في مقابل المستكبرين ليمرغوا أنوف المستكبرين في التراب".

يقول الإمام الخميني قدس سره: "يوم القدس، يوم الإسلام، يوم القدس، يوم يجب فيه إحياء الإسلام وتطبيق قوانينه في الدول الإسلامية، يوم القدس، يجب أن تحذر فيه كل القوى من أن الإسلام لن يقع بعد الآن تحت سيطرتهم وبواسطة عملائهم الخبثاء".

وفي هذه المناسبة التي سيتم إحياؤها يوم الجمعة القادم اعلن "مجمع اساتذة الجامعات المسلمين الدولي"، تنظيم "ملتقى القدس" الدولي عبر الفضاء الافتراضي بمناسبة "يوم القدس العالمي" وبمشاركة جمع من ابرز الاساتذة الجامعيين في انحاء العالم.

واوضح المصدر نفسه في بيان على موقعه الالكتروني اليوم الاثنين، ان ندوات "ملتقى القدس الدولي" ستعقد عبر الفضاء الافتراضي خلال الفترة من 18 لغاية 2 ايار / مايو الحالي.

واشار البيان الى ندوة حوارية ضمن هذا الحدثوالتي ستعقد عند الساعة السادسة لغاية الثامنة من مساء يومي 18 و19 ايار / مايو الحالي تحت شعار "فلسطين؛ الوباء في ظروف الاحتلال" بمشاركة اساتذة جامعيين من 15 دولة في العالم.

ومن جهته أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية على أهمية يوم القدس العالمي، مشيراً إلى أنه في ظل التطورات المهمة التي يمر بها العالم، فإن يوم القدس العالمي هذا العام يحظى بأهمية قصوى ومادام استمر الاحتلال والاعتداء وجرائم الكيان الصهيوني، فسيكون يوم القدس محط اهتمام وتكريم.

 وفي تصريحات أدلى بها للصحفيين خلال مؤتمر صحفي اليوم الاثنين، قال “سيد عباس موسوي” إن يوم القدس العالمي سيتم محط احترام وتكريم مادام استمر الاحتلال والاعتداء وارتكاب الجرائم وإيران رائدة في هذه النظرة.

ولفت المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية إلى أنه في ظل التطورات التي يمر بها العالم، فإن يوم القدس العالمي هذا العام سيكون أكثر أهمية، وفي حدث نادر، سيلقي سماحة قائد الثورة الإسلامية كلمة في هذا اليوم.

وأشار موسوي إلى التطورات الدبلوماسية الحاصلة خلال الأسبوع الأخير وقال إننا نعرب مرة أخرى عن سرورنا لما حدث من اتفاق سياسي في كل من أفغانستان والعراق ونقول بأن البلدين المجاورين والمسلمين في غرب إيران وشرقها.
 
 
 
 
رقم : 863473
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم