0
السبت 6 حزيران 2020 ساعة 16:43

أبرز التطورات على الساحة اليمنية 6-6-2020

أبرز التطورات على الساحة اليمنية 6-6-2020
 وشن مرتزقة تحالف العدوان السعودي هجمات من المحورين الجنوبي والغربي لمحافظة الجوف،وذلك لاستعادة معسكر "اللبنات" المهم والاستراتيجي، ومنيوا بهزيمة كبرى لأن أبطال الجيش واللجان الشعبية اليمنية كانوا لهم بالمرصاد في تلك المناطق.

 وأفادت مصادر ميدانية، بأن قوات تحالف العدوان السعودي اضطرت إلى التراجع بعد تعرضها لخسائر كبيرة خلال محاولتهم استعادة معسكر "اللبنات" الاستراتيجي
 
ولفتت تلك المصادر إلى أن قوات تحالف العدوان السعودي كانت تخطط للسيطرة أيضا على قاعدة "الكنايس" العسكرية وإعادة فتح الطريق أمام مرتزقتها ليتمكنوا من التسلل إلى المناطق الشرقية لمدينة الحزم (عاصمة محافظة الجوف)، لكنهم فشلوا.

وقالت المصادر الميدانية: " تمكن أبطال الجيش واللجان الشعبية اليمنية من شن عدد من الجهمات العسكرية الناجحة على المحور الشمالي الغربي لمحافظة الجوف وتمكنوا من صد تقدم قوات تحالف العدوان السعودي واجبارهم على الانسحاب والتراجع من تلك المناطق". وأشارت تلك المصادر الميدانية إلى تفاصيل تلك العمليات الناجحة، وقالت: "إن ابطال الجيش واللجان الشعبية اليمنية نفذوا هجمات مفاجئة من قاعدة الخنجر العسكرية في الجزء الشرقي من البلاد وتمكنوا من السيطرة على جبل الحيض الاستراتيجي".
 
وفي سياق متصل كشفت مصادر صحفية ميدانية أن القوات اليمنية تمكنت من تأمين قاعدة "الخنجر" العسكرية من المحور الشرقي  وذلك من خلال تثبيت مواقعها على جبل "الحيض" الاستراتيجي، ووفقاً لمصادرنا من الجزء الغربي لمحافظة "مأرب"، فقد بدأت القوات اليمنية واللجان الشعبية بعملية عسكرية جديدة من المحور الشرقي لقاعدة اللواء "125"، لتطهير المناطق التي لا تزال قابعة تحت سيطرة قوات تحالف العدوان السعودي.
 
وتمكنت القوات اليمنية من صد عدداً من هجمات مرتزقة تحالف العدوان السعودي على هذا المحور، وبعد اشتباكات عنيفة وواسعة، تمكن أبطال الجيش واللجان الشعبية اليمينة من تحرير سلسلة جبال "العلق" الإستراتيجية والمهمة.

ووفقا لمصادر ميدانية فقد أكدت أن جبهات مأرب عادت خلال الايام القليلة الماضية إلى الاشتعال من عدّة محاور في محيط المدينة الخاضعة لسيطرة جماعة "لإخوان المسلمون" منذ خمس سنوات. التصعيد الأخير شهد تطورات متسارعة على الأرض، في ظل تمكّن أبطال الجيش واللجان الشعبية اليمنية من تحقيق تقدّم كبير في جبهات محيط المدينة وتصدّيها لمحاولات اختراق في مديرية "صرواح".
 
وأفادت مصادر من مأرب، بأن القوات اليمنية تمكنت من إسقاط عدة نقاط استراتيجية كانت تحت سيطرة تحالف العدوان ومرتزقته وسيطرت على سلسلة جبال "العلق" الاستراتيجية في منطقة "الجدعان" بمديرية "مدغل" في محافظة مأرب، بعد معارك عنيفة.

وقامت طائرات تحالف العدوان السعودي بشن عدة غارات، في الأيام الماضية، محاولة إعاقة تقدّم أبطال الجيش واللجان الشعبية اليمنية، إلا أن هذه الأخيرة نجحت في السيطرة على التباب الحمر ومنطقتي الباطن والسميرات، في المديرية ذاتها التي سقطت، بشكل شبه كامل، في قبضتها.
 
 
رقم : 866966
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم