0
الأربعاء 1 تموز 2020 ساعة 08:55

صندوق النقد يتوقع انكماش اقتصادات مجلس التعاون بالعام الجاري

صندوق النقد يتوقع انكماش اقتصادات مجلس التعاون بالعام الجاري
ونقلت وكالة "رويترز" عن جهاد أزعور، مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى بالصندوق، قوله إن اقتصادات دول مجلس التعاون (السعودية وسلطنة عُمان والإمارات والكويت وقطر والبحرين) ستشهد انكماشاً بنسبة 7.6% هذا العام.

وأشار المسؤول إلى أنه من المتوقع أن تبلغ أسعار النفط مستوى 40-50 دولاراً في 2020.

وكان معهد التمويل الدولي قال، مطلع يونيو 2020، إن دول مجلس التعاون تمر بأسوأ أزمة اقتصادية ومالية بتاريخها؛ نتيجة التبعات السلبية لتفشي جائحة كورونا.

وذكر المعهد في مذكرة نشرها على موقعه أن الأزمة الاقتصادية لدول مجلس التعاون مرتبطة كذلك بهبوط حاد في أسعار النفط الخام دون مستوى توقعاتها عند إعلان موازنات 2020.

ونتيجة لـ"كورونا" وهبوط أسعار النفط الخام توقع المعهد انكماش اقتصاد دول المجلس بنسبة 4.4% خلال العام الجاري، والذي قد تتغير قراءته وفقاً لإدارتها ملف الجائحة صحياً واقتصادياً.

وأعلنت دول الخليج الفارسي كافة، منذ نهاية مارس الماضي، حزم إنقاذ لعدد من القطاعات المتضررة من تداعيات كورونا، خاصة النقل الجوي والتجارة وأسواق التجزئة.
والشهر الماضي، نشر موقع "ستراتفور" الأمريكي تحليلاً قال فيه إن الأزمة الحالية ستعطّل خطط تنويع الاقتصاد الخليجي، معتبراً أن الضربة المؤلمة التي تلقتها إيرادات دول مجلس التعاون دليل على حاجتها الماسة لتوسيع اقتصاداتها بما يتجاوز صادرات النفط والغاز.

الى ذلك، تتعرض العمالة الأجنبية بشكل عام في دول المجلس للمزيد من الضغوط، وذلك بسبب انخفاض أسعار النفط من جهة، متزامناً مع انتشار جائحة كورونا الذي أضر باقتصادات هذه الدول.

ومع انخفاض أسعار النفط وغياب السياحة، قد تضطر البلدان الخليجية المضيفة -التي تضم قرابة عُشر مُهاجري العالم- لإعادة النظر في علاقتها مع العمالة الأجنبية، وفق تقرير لصحيفة نيويورك تايمز.
رقم : 871812
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم