0
الخميس 2 تموز 2020 ساعة 21:39

انتفاضة لمناصرة اليمن على تويتر

انتفاضة لمناصرة اليمن على تويتر
وغرد رئيس الوفد الوطني اليمني محمد عبدالسلام، مساء أمس الأربعاء، بأن "الشعب اليمني متمسك بحقه في الدفاع وتنفيذ أقسى العمليات ضد العدوان".

ووفي هذا السياق لاقت التغريدة تفاعل كبير من النشطاء اليمنيين مؤكدين ان "إمعان دول العدوان السعودي الامريكي في استهداف الشعب اليمني يؤكد أن الخيار الوحيد لمواجهة العدوان هو القوة وعبر استهداف عمق العدو".

فقد أكد أحد النشطاء اليمنيون ان من حق اليمنيين الرد على من بغى بما يناسب جرائم الإبادة الجماعية في اليمن من رد رادع يحقق العدالة".

واعتبر مغرد آخر ان ما حصل هو "فشلٌ ذريع لقوات التحالف عسكرياً يردون عليه بقصفٍ هستيري على الاحياء السكنية في صنعاء".

وأحد المغردين المناهضين للعدوان السعودي وهو سعودي الجنسية فقد غرد قائلا : "لا تلوموا امريكا وبريطانيا والسعودية وحلفاء آل سعود الآخرين على غارات الأخيرين التي لم تتوقف وزادت على الأربعين. لأنه لادين ولا خلق ولا قانون يردعهم! ولأنهم مهزومون، والمهزوم يصيبه الجنون".

وقام مغردون آخرون بنشر فيديوهات يظهر فيها مناهضون للعدوان السعودي المحتل ومطالبين بخروجه من ارضهم قائلين : "سقطرى تنتفض ضد المحتل وترفع العلم اليمني وتهتف بأصلها لعل الاماراتي الدخيل والصغير يتعلم ويدرك من الاصل وكيف يكون الدفاع عن الارض والعرض واليمني بطبيعته الجينية انه مستحيل ولا يمكن يغير عروق دمه الاصيل".

من جهتهم اعتبر ناشطون يمنيون موقف الأمم المتحدة إزاء العدوان السعودي الاماراتي الوحشي على اليمن وسكوتها عن قتل اطفال اليمن وانتقادها للرد اليمني على العدوان، اعتبروه مخزيا للمنظمة.

واعتبر أحد الناشطين ان قصف النظام السعودي لمسلمي اليمن بالاسلحة الامريكية وسط صمت العالم يعني استباحة واضحة لدماء اليمنيين، وبالتالي لابد لليمنيين من ان يدافعوا عن نفسهم.

فيما اعتبر مغرد آخر أن "الامم المتحده عبارة عن مكينة لصرف الادانات لا تعمل الا بالمال".

من جهته أكد مغرد آخر ان "الأمم المتحدة هي الراعي الرسمي للعدوان هي من تساعده في جرائمه، متسائلا: "قتلوا (العدوان) الاطفال والنساء وارتكبو المجازر وهم (العالم) يشاهدون ولم يتكلموا حتى لماذا..! لأن مصالحهم في الحرب على اليمن".

يشار إلى أنه قد نفذ تحالف العدوان عشرات الغارات أمس الأربعاء على المنازل والمستشفيات وممتلكات المواطنين اليمنيين في العاصمة صنعاء ومختلف المحافظات.

وأوضحت وزارة حقوق الانسان اليمنية، أن طيران العدوان استخدم في هجماته قنابل انشطارية شديدة الانفجار وأسفرت عن استشهاد طفلة صغيرة وامرأة مسنة وإصابة ستة آخرين معظمهم من الأطفال والنساء بمحافظة صعدة، وبث الرعب والخوف لدى المواطنين وتهدم المنازل والممتلكات في مختلف المحافظات .

وذكر البيان أن الطيران الحربي للعدوان تعمد استهداف مخازن المستلزمات الطبية لمستشفى 48 النموذجي بمنطقة السواد بمديرية السبعين ، ما أدى إلى أضرار بالغة وخسائر في الأدوات والمستلزمات الطبية وترويع المرضى الذين يتلقون العلاج في المستشفى .

من جهته أكد رئيس الوفد الوطني اليمني محمد عبد السلام على حق الشعب اليمني في الدفاع والوقوف إلى جانب الجيش واللجان الشعبية في تنفيذ أقسى العمليات في ظل استمرار الحصار والغارات.

وزير الدفاع اللواء محمد ناصر العاطفي بدوره قال بأن القوات المسلحة اليمنية مستمرة في تنفيذ العمليات الهجومية الاستراتيجية الواسعة في عمق العدو الجغرافي.
 
رقم : 872176
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم