0
الاثنين 10 آب 2020 ساعة 21:05

طهران تدعو مجلس الأمن إلى رفض بلطجة وأحادية واشنطن

طهران تدعو مجلس الأمن إلى رفض بلطجة وأحادية واشنطن
ساعات تفصلنا عن خيبة الأمل المتوقعة التي ستصاب بها الولايات المتحدة أمام مجلس الأمن الدولي عندما يرفض أعضاؤه مشروع القرار الذي تقدمت به واشنطن لتمديد الحظر التسليحي على إيران.

مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة، مجيد تخت روانجي، دعا مجلس الأمن الدولي إلى رفض البلطجة والأحادية الأميركية مرة أخرى؛ في إشارة إلى مشروع القرار الأميركي.

تخت روانجي اعتبر في تغريدة على صفحته في تويتر إن اميركا لجأت الى آلية التخويف من إيران ولغة التهديد لكسب التأييد لقرارها غير القانوني بتمديد حظر الأسلحة المفروض على إيران، والذي ينتهك قرار مجلس الأمن2231 مؤكداً على ضرورة رفض مجلس الأمن هذا القرار الأحادي.

مشروع القرار الأميركي الذي سيصطدم بمعارضة دولية متوقعة وجد تأييداً يتيماً من مجلس التعاون لدول الخليج الفارسي الذي تهيمن عليه السعودية من خلال بيان يطالب بتمديد الحظر التسليحي على إيران ما دفع طهران وعلى لسان المتحدث باسم خارجيتها عباس موسوي إلى استنكار البيانَ واصفاً الأمانةَ العامة للمجلس بأنها تحولت الى بوقٍ لأعداءِ ايران.

وقال المتحدث باسم الخارجية الايرانية،عباس موسوي، " البيان الصادر باسم مجلس التعاون في الخليج الفارسي يبعث على الأسف وهو توجه غير بناء لبعض أعضاء المجلس تجاه طهران. مجلس التعاون تحول إلى منصة لبعض ضيقي الأفاق والبيان لا يعبر عن رأي جميع أعضاء المجلس وهو عبثي ويرمي إلى إرضاء الولايات المتحدة".

دبلوماسيون دوليون كانوا قد أكدوا أن مشروع القرار الأميركي لن يحظ بالتصويت اللازم في مجلس الأمن وسيرفضه المجلس جملة وتفصيلاً مشددين على أن هناك معارضة شديدة لمشروع القرار الأميركي وأن القرار بعيد كل البعد عن المقررات الحالية المتعلقة بحظر بيع الأسلحة التقليدية لإيران.
رقم : 879505
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم