0
الاثنين 22 تشرين الثاني 2021 ساعة 16:42

الحزب السوري القومي: لا انتصار للبنان إلا بخيار مقاومة الإحتلال الصهيوني

الحزب السوري القومي: لا انتصار للبنان إلا بخيار مقاومة الإحتلال الصهيوني
أضاف: "إن ما ينغص فرح اللبنانيين بالإستقلال هذا العام، اشتداد الأزمات الإقتصادية والإجتماعية وتفاقمها، وهي أزمات ليست نتيجة قصور السياسات المحلية وحسب، بل يقف خلفها الإستعمار نفسه، الذي يشن علينا عدوانا قبيحا من خلال الحرب الإقتصادية والحصار المقنع عقابا للبنان على دحره الإحتلال الصهيوني، وقضائه على العدو الإرهابي".

ولفت الى أن "الوطنيين اللبنانيين الذين ما رضوا يوما بالخضوع لأي احتلال، بدءا من التركي إلى الفرنسي مرورا بالصهيوني وصولا إلى الإرهابي، كان قرارهم دوما المقاومة دونما تردد، وهم اليوم عازمون على مواجهة الحرب الإقتصادية بمزيد من الصمود والثبات".

وختم حمية مؤكدا أن "لا انتصار للبنان إلا مع محيطه القومي، تكاملا وتساندا، ضمن مجلس تعاون مشرقي أثبتت التجارب والأحداث ضرورته، ولا عزة للبنان إلا بخيار مقاومة الإحتلال الصهيوني، ولا إنقاذ له من نظامه الطائفي إلا بالوصول إلى دولة مدنية ديمقراطية يتساوى فيها كل المواطنين في الحقوق والواجبات".
رقم : 964868
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي

البريد الإلكتروني
تعليقك

إخترنا لکم