اسلام تايمز 28 كانون الثاني 2023 ساعة 12:08 https://www.islamtimes.org/ar/news/1038189/عبداللهيان-مستعدون-للتعاون-أجل-كشف-ملابسات-الهجوم-على-سفارة-أذربيجان -------------------------------------------------- عنوان : عبداللهيان: مستعدون للتعاون من أجل كشف ملابسات الهجوم على سفارة أذربيجان -------------------------------------------------- اسلام تايمز (ايران) - أكد وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان استعداد طهران للتعاون من اجل كشف ملابسات الهجوم الذي تعرضت له سفارة جمهورية اذربيجان . نص : وكتب امير عبداللهيان على صفحته في تويتر بعد تفقده لجرحى الهجوم في مستشفى بشمال طهران " لقد حضرت الى المستشفى واطلعت على سير علاج العاملين في السفارة الاذربيجانية ، كما نقلت رسالة تعزية رئيس الجمهورية الدكتور رئيسي في اتصال هاتفي مع زميلي جيحون بايراموف ". وتابع امير عبداللهيان في تغريدته "الجمهورية الاسلامية الايرانية مستعدة للتعاون من اجل وضوح ابعاد وملابسات الهجوم". وقدم وزير الخارجية الايراني تعازيه في هذه الحادثة الى الحكومة الاذربيجانية والشعب الاذربيجاني الجار والشقيق. وكان الوزير امير عبداللهيان قد صرح للصحفين في المسستشفى بعد تفقده لجرحى الهجوم مساء الجمعة ان ما توصلت اليه الاجهزة القضائية والامنية الايرانية حتى هذه اللحظة يشير بأن الهجوم الذي استهدف يوم الجمعة سفارة جمهورية اذربيجان في طهران لم يكن جريمة منظمة او ارهابية بل بدوافع شخصية . واضاف ان فخامة الرئيس السيد ابراهيم رئيسي اصدر توجيهاته فور الاطلاع عن وقوع الحادثة لتدارك الاوضاع والمتابعة القضائية والقانونية والتعامل بحزم مع جميع من يمكن ان يكونوا قد تسببوا بقصور في هذه القضية وكذلك التعامل الامني والقضائي مع منفذ الهجوم. واضاف وزير الخارجية الايراني انه اتفق مع نظيره الاذربيجاني على عودة السفير الايراني في باكو الى طهران هذه الليلة ، موضحا بان الجهود منصبة الان على اجتياز هذه المرحلة وعدم اعطاء ذريعة للمتربصين بالعلاقات الجيدة بين البلدين. واشار الى ان اتصالات جرت بين اجهزة الامن في البلدين عصر اليوم الجمعة وتم خلالها وضع المسؤولين الاذربيجانيين في صورة آخر التطورات والمعلومات المستقاة من منفذ الهجوم ودوافعه، كما اضاف امير عبداللهيان بان المعطيات القضائية والامنية تشير حتى هذه اللحظة بان دوافع شخصية بحتة تقف خلف الهجوم وتعود الى اوضاع زوجة منفذ الهجوم وهي الان في أذربيجان، وعدم تمكنه من الاتصال بها منذ شهور، أو اوضاع اخرى، وان الامر قيد المتابعة من قبل اجهزتنا المعنية، وان الاجهزة الامنية الايرانية تعتقد ان اسلوب تنفيذ الهجوم ليس اسلوب عملية منظمة او ارهابية وان دوافع شخصية تقف خلفها.