اسلام تايمز 1 كانون الأول 2022 ساعة 20:34 https://www.islamtimes.org/ar/news/1027966/الإعلام-الصهيوني-يكشف-تفاصيل-جديدة-عن-عملية-اقتحام-جنين -------------------------------------------------- عنوان : الإعلام الصهيوني يكشف تفاصيل جديدة عن عملية اقتحام جنين! -------------------------------------------------- اسلام تايمز (فلسطين) - كشفت وسائل إعلام عبرية، اليوم الخميس، تفاصيل جديدة، عن العملية التي وقعت في جنين فجر اليوم، وأدت لاستشهاد القياديين الميدانيين محمد السعدي، ونعيم الزبيدي. نص : وبحسب موقع واي نت العبري، فإن العملية كانت بالأساس تستهدف وسام الفايد، مشيرًا إلى أن الفايد مشتبه به بالوقوف خلف عملية تفخيخ المركبة التي انفجرت قرب ميفو دوتان منذ أسبوع ونصف، وكان يخطط لعملية تفجيرية مماثلة في قلب "إسرائيل". وفق قوله. وأضاف، "بدأت العملية عند الساعة الثانية فجرا، حين دخلت قوة خاصة من وحدة دوفدفان متخفية إلى أطراف مخيم جنين، مع قوة أخرى تابعة للواء كفير، واقتحمت منزل الفايد واعتقلته بدون مقاومة، قبل أن تواجه نيرانًا كثيفة ودقيقة أطلقها المسلحون". وتابع الموقع العبري، أنه وأثناء تبادل إطلاق النار تم تصفية السعدي والزبيدي، مشيرًا إلى أن الشهيدين كانا يقفان خلف عمليات إطلاق نار وتسليح الخلايا المسلحة في جنين. حسب زعمه. ووفق واي نت، "يشتبه أن المركبة التي انفجرت قرب ميفو دوتان انفجرت قبل موعدها المحدد، وتم اكتشاف اسطوانات غاز فيها انفجرت احداها فقط". ومن جانبه، عقّب رئيس وزراء الکیان الإسرائيلي يائير لابيد، على عملية جنين قائلا: "نشاط الجيش الليلة في جنين هو استمرار مباشر لسياستنا المتشددة حيث قمنا باغتيال قائد ميداني في الجهاد، وعضو بارز في كتائب الأقصى في جنين خططوا ونفذوا عمليات في الداخل". وفق قوله. هذا و استشهد شابان فلسطينيان، فجر اليوم الخميس، خلال اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال الإسرائيلي التي اقتحمت مخيم جنين. وأفادت مصادر طبية، في مستشفى ابن سينا، باستشهاد المقاومين نعيم جمال الزبيدي (27 عاما)، ومحمد ايمن السعدي (26 عاما)، برصاص الاحتلال، وإصابة آخر بشظايا بالوجه، وحالته مستقرة. وكانت قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت مخيم جنين ومنطقة الهدف، ونشرت قناصة على أسطح عدد من المنازل والبنايات، ودارت مواجهات واشتباكات عنيفة.